الأبطال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وكل عام وأنتم بألف خير مرحباً بالجميع لزيارة منتدانا

الأبطال

القرآن الكــريم / المكتبة الإسلامية / طب رياضي / التغذية والصـحة / برامج تدريب ـ تخسيس ـ ثقافة رياضية / ثقافة عامة
 
البوابةالرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 "الحقن الفيروسي".. أمل جديد يتشبس به "فاقدو البصر"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الكابتن / يحيى يحيى طـــه
Admin


عدد المساهمات : 2591
تاريخ التسجيل : 24/04/2008

مُساهمةموضوع: "الحقن الفيروسي".. أمل جديد يتشبس به "فاقدو البصر"    الجمعة مايو 13, 2016 4:54 am





[ltr]أثبتت أبحاث طبية بريطانية عملياً إمكانية استعادة جزء كبير من قدرات من فقدوا أبصارهم كلياً أو جزئياً لأسباب وراثية، من خلال تقنية حديثة تعتمد بشكل أساسي على العلاج الجيني بحقن فيروس معين أسفل شبكية العين.

وقال خبراء وباحثون مختصون إنه من المتوقع لهذه النتائج أن تمهد الطريق أمام الاستفادة من تلك التقنية في معالجة مزيد من أشكال العمى الناجم عن عوامل جينية، أو حتى بعض حالات العمى التي قد تنشأ عن تدهور خلايا مشيمة العين وشبكيتها بسبب مضاعفات أمراض متنوعة من بينها السكري.

وتعد هذه النتائج المبشرة هي ثمرة أبحاث عكف باحثون في مستشفى جون رادكليف، التابع لجامعة أكسفورد البريطانية، على إجرائها على مدار السنوات القليلة الماضية سعياً إلى اكتشاف علاج لمرض وراثي يعرف باسم «تنكُّس مشيمة العين»، وهو مرض تبدأ أعراضه في الظهور عادة خلال مرحلة الطفولة، ويتسبب في فقدان قوة الإبصار تدريجياً وصولاً إلى العمى الكامل في منتصف العمر، وخصوصاً لدى الذكور

وتعتبر مشيمة العين (بالإنكليزية Choroid) هي طبقة رقيقة تحوي شبكة شعيرات دموية، ويتراوح سمكها بين 0.2 ملم و 0.1 ملم وتغذي طبقات شبكية العين وتمدها بالأكسجين. وعادة ما تصاب تلك الطبقة بالتنكس بسبب اضطراب وراثي مرتبط بكروموسوم الذكورة، ويؤدي ذلك إلى تهتك شبكية العين

وبدأ تطبيق تقنية العلاج الجيني لهذا المرض قبل بضع سنوات ونجحت في تحقيق بعض النتائج المشجعة نسبياً، وحمل باحثو جامعة أكسفورد أخبار سارة جاءت في سياق تقرير نشرته أخيراً دورية «جورنال أوف ميديسن» الطبية المتخصصة، وهو التقرير الذي زف إلى المجتمع الطبي العالمي أنباء نجاحهم في تحقيق إنجازات جديدة من خلال هذه التقنية بعد أن أدخلوا عليها تحسينات أسهمت في معالجة حالات عمى وراثي كان ميئوسا من شفائها

وتعتمد التقنية العلاجية على القيام بحقن فيروس معين في داخل العين - وتحديداً تحت الشبكية – كي يحفز إطلاق مليارات من الجينات السليمة التي تحل محل الجينات المفقودة بسبب انتكاس وضمور مشيمة العين، وهو الأمر الذي يؤدي بدوره إلى إعادة بناء المشيمة وشبكة الشعيرات الدموية التي تغذي الشبكية فتستعيد العين جزءا لا بأس به من قدرتها على الإبصار تدريجياً

ويُعرف الفيروس الذي يتم حقنه بـ AAV (أي «الفيروس المرتبط بالعُقد اللمفاوية»)، وهو سلالة فيروسية لا تسبب أي أمراض كما تتميز بقدرتها الفعالة على النفاذ عبر خلايا شبكية العين وصولا إلى طبقة المشيمة
[/ltr]

وعلى الجانب الغربي من المحيط الأطلسي أشاد الناطق الرسمي باسم الأكاديمية الأميركية لطب العيون، الدكتور راج ماتوري، بهذه النتائج المبشرة واصفاً إياها بأنها: «أفضل شيء يمكن أن يحصل لمرضى العمى الوراثي الناجم عن تنكُّس مشيمة العين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://almosare.yoo7.com
 
"الحقن الفيروسي".. أمل جديد يتشبس به "فاقدو البصر"
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الأبطال :: الطب ( عام ورياضي )-
انتقل الى: