الأبطال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وكل عام وأنتم بألف خير مرحباً بالجميع لزيارة منتدانا

الأبطال

القرآن الكــريم / المكتبة الإسلامية / طب رياضي / التغذية والصـحة / برامج تدريب ـ تخسيس ـ ثقافة رياضية / ثقافة عامة
 
البوابةالرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 صحيفة أميركية الموت أو الهجرة مصير مسلمي إفريقيا الوسطى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الكابتن / يحيى يحيى طـــه
Admin


عدد المساهمات : 2591
تاريخ التسجيل : 24/04/2008

مُساهمةموضوع: صحيفة أميركية الموت أو الهجرة مصير مسلمي إفريقيا الوسطى   الأحد فبراير 16, 2014 9:29 am


صحيفة أميركية الموت أو الهجرة مصير مسلمي إفريقيا الوسطى
مفكرة الإسلام : تساءلت صحيفة "كريستيان ساينس مونيتور" الأميركية "هل سيبقى المسلمون في أفريقيا الوسطى بعد الهجمات التي يتعرضون لها في البلاد من عمليات نهب وسرقة وقتل وحشي واسع النطاق؟ وهو ما قد يجبر المسلمين على الهروب خاصة مع عجز السلطات عن حمايتهم".
وحذر دبلوماسيون فرنسيون مؤخرًا من حدوث فوضى وإبادة جماعية في أفريقيا الوسطى على غرار ما حدث في رواندا.
ومؤخرًا نقلت طائرات أمريكية قوات حفظ السلام الأفريقية من رواندا وبوروندي لأفريقيا الوسطى؛ لمحاولة منع البلاد من الانزلاق للحرب الأهلية.
وأجبرت قوات حفظ السلام مقاتلي سيليكا (المسلمين) على الخروج من العاصمة بانغي في ديسمبر الماضي؛ ما أطلق العنان لموجة دموية من قتل المسلمين لازالت خارج السيطرة.
وتتحدث تقارير إعلامية عن مقتل أكثر من 70 شخصًا اليوم ، الأمر الذي يهدِّد بقاء المسلمين في أفريقيا الوسطى، الأمر الذي يجعلهم بين نارين؛ الموت أو الفرار.
وقال مدير الطوارئ في منظمة "هيومان رايتس ووتش" بيتر بوكارت: إن أكثر من 1000 شخص قتلوا منذ الإطاحة برئيس جمهورية أفريقيا الوسطى العام الماضي، حيث اندلعت حرب طائفية شردت الملايين، وأصبح المسلمون هدفًا للميليشيات "المسيحية" التي تتجول في البلاد، وتجبرهم على الرحيل أو تقتلهم بدم بارد.
وكان بوكارت ينقل مشاهداته إثر زيارة قام بها للعاصمة بانغي وما تشهده من عمليات ذبح وملاحقة للمسلمين هناك، قائلًا: "بعد أن اخرجت جماعات السيليكا من حي المسلمين، وصلت مئات من الجماعات المسيحية، وطردوا من تبقى في الحي من المسلمين، ونهبوا بيوتهم أو دمروها، حتى المسجد لم يسلم من تخريبهم، مرددين عبارات أن هذا البلد للمسيحيين فقط".
ويصف مدير الطوارئ في "هيومان رايتس ووتش"، سجل الموتى في مشرحة بانغي بأنه "يشبه فصلًا من فصول الجحيم في "كوميديا دانتي"، صفحة بعد صفحة، هناك أناس عُذبوا حتى الموت أو سُحلوا أو أُطلق عليهم الرصاص أو حُرقوا حتى الموت".
وقال بوكارت: "إن رائحة الجثث المتعفنة لا يمكن احتمالها، حيث لا يمكن دفن الجثث مباشرة بسبب كثرة أعداد القتلى، وخلال الربع ساعة التي استطعنا تحملها وسط الرائحة الكريهة والرعب تم إحضار جثتين لمسلمين قُطعتا تقطيعًا بالسواطير".
وأشار بوكارت إلى أن القوات الفرنسية تقوم بسحب السلاح من السيليكا، بينما يتردد أفرادها في التدخل لمنع عمليات القتل الانتقامي التي تقوم بها الجماعات "المسيحية" ضد المسلمين الذين أصبحوا عزلًا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://almosare.yoo7.com
 
صحيفة أميركية الموت أو الهجرة مصير مسلمي إفريقيا الوسطى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الأبطال :: الطب ( عام ورياضي ) :: هل تعلم :: هـــل تعـــلــم والأخبار العالمية-
انتقل الى: