الأبطال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وكل عام وأنتم بألف خير مرحباً بالجميع لزيارة منتدانا

الأبطال

القرآن الكــريم / المكتبة الإسلامية / طب رياضي / التغذية والصـحة / برامج تدريب ـ تخسيس ـ ثقافة رياضية / ثقافة عامة
 
البوابةالرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 شرح العقيدة الواسطية ( لإبن تيمية )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الكابتن / يحيى يحيى طـــه
Admin
avatar

المساهمات : 2600
تاريخ التسجيل : 24/04/2008

مُساهمةموضوع: شرح العقيدة الواسطية ( لإبن تيمية )   الثلاثاء فبراير 24, 2009 1:47 pm

شرح العقيدة الواسطية لابن تيمية :

قوله ( بسم الله ) الباء للاستعانة ، والاسم في اللغة : ما دل على مسمى ، وعند النحويين : ما دل على معنى في نفسه ولم يقترن بزمان . والجار والمجرور متعلق بمحذوف ينبغي أن يقدر متأخراً ، ليفيد الحصر . و ( الله ) : علم على الذات المقدسة ، ومعناه : ذو الألوهية والعبودية على خلقه أجمعين . مشتق من آله يوله ألوهة بمعنى : عبد يعبد عبادة . فالله إلـه بمعنى : مألوه ، أي : معبود ، و ( الرحمن الرحيم ) اسمان كريمان من أسمائه الحسنى دالان على اتصافه تعالى بالرحمة على ما يليق بجلاله . ف ( الرحمن ) : ذو الرحمة العامة لجميع المخلوقات . و ( الرحيم ) : ذو الرحمة الخاصة بالمؤمنين ، كما قال تعالى :

(( هــو الذي يصلي عليكم ............ وكان بالمؤمنين رحيماً )) . {الأحزاب 43 } .

الحمد لله الذي أرسل رسوله بالهدى ودين الحق ، ليظهره على الدين كله ، وكفى بالله شهيدا ، وأشهد أن لا إلـه إلا الله ، وحده لا شريك لـه ، إقراراً به وتوحيداً . وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ، صلى الله عليه وعلى آلـه وسلم تسليماً مزيداً .

افتتح هـذه الرسالة الجليلة بهذه الخطبة المشتملة على حمد الله والشهادتين والصلاة والسلام على رسوله ، تأسياً بالرسول صلى الله عليه وسلم في أحاديثه وخطبه ، وعملاً بقوله صلى الله عليه وسلم { كل أمر ذي بال لا يبدأ فيه بحمد الله فهو أقطع } رواه أبو داود وغيره . ويروى : (( بسم الله الرحمن الرحيم )). ومعنى أقطع : أي : معدوم البركة ، ويجمع بين الروايتين بأن الابتداء ببسم الله حقيقي وبالحمد لله نسبي إضافي .

قوله : ( الحمد لله ) الألف واللام للاستغراق ، أي : جميع المحامد لله ملكاً واستحقاقاً ، والحمد لغة : الثناء بالصفات الجميلة والأفعال الحسنة . وعرفاً : فعل ينبئ عن تعظيم المنعم بسبب كونه منعماً وهــو ضد الذم .

( الله ) تقدم الكلام على لفظ الجلالة .

( الذي أرسل رسوله ) الله سبحانه يحمد على نعمه التي لا تحصى ومن أجل هـذه النعم أن ( أرسل ) أي : بعث ( رسوله ) محمداً صلى الله عليه وسلم . والرسول لغة : من بعث برسالة . وشرعاً : هـو إنسان ذكـر أو حي إلأيه بشرع وأمر بتبليغه . ( بالهـدى ) أي : العلم النافع ، وهــو كل ما جاء به النبي صلى الله عليه وسلم من الإخبارات الصادقة والأوامـر والنواهـي وسائر الشرائع النافعة .

والهدى نوعان : النوع الأول : هـدى بمعنى الدلالة والبيان ،

النوع الثاني : هـدى بمعنى التوفيق والإلهـام .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://almosare.yoo7.com
 
شرح العقيدة الواسطية ( لإبن تيمية )
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الأبطال :: الفئة الأولى :: المكتبة الإسلامية-
انتقل الى: