الأبطال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وكل عام وأنتم بألف خير مرحباً بالجميع لزيارة منتدانا

الأبطال

القرآن الكــريم / المكتبة الإسلامية / طب رياضي / التغذية والصـحة / برامج تدريب ـ تخسيس ـ ثقافة رياضية / ثقافة عامة
 
البوابةالرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نجميد 410 فرانك سويسري ؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الكابتن / يحيى يحيى طـــه
Admin


عدد المساهمات : 2591
تاريخ التسجيل : 24/04/2008

مُساهمةموضوع: نجميد 410 فرانك سويسري ؟؟   الخميس مايو 12, 2011 1:40 pm

السفير السويسري: جمدنا 410 ملايين فرانك لمسئولين مصريين.. ولابد من إصدار حكم قضائي يثبت عدم شرعية الأموال لإعادتها للقاهرة.. والعملية تتطلب وقتا طويلا
الخميس، 12 مايو 2011 - 15:18
السفير السويسري في القاهرة دومنيك فورجلر
كتبت ميريت إبراهيم تصوير محمد نبيل
قال السفير السويسري في القاهرة، دومنيك وفورجلر، إن بلاده ليست في موقف يسمح لها بالتعليق على سياسات السلطات المصرية أو الإجراءات التي تتخذها الآن، وأضاف خلال مؤتمر صحفي عقده صباح اليوم، الأربعاء، بحضور كل من باسكال جوسان رئيس وحدة التعاون الثنائي بوزارة العدل السويسرية ودانيال فبليسكلاف مدير معهد دافل لاستعادة الأموال المجمدة وديبر كفالارى، رئيس قسم القانون الدولي بوزارة الخارجية، أنه في إطار التعاون الثنائي بين البلدين تأتى زيارة فريق قضائي سويسري متخصص للقاء السلطات المصرية لمناقشة إمكانيات التعاون وشروطه في القضايا الجنائية وتقديم المساعدة التي يطلبها الجانب المصري.

وأكد أن عملية تجميد 14 من الأصول المتعلقة بالرئيس السابق حسنى مبارك في سويسرا، تأتى كإجراء تمهيدي لإعطاء السلطات المصرية الوقت اللازم لاتخاذ الإجراءات المطلوبة لاسترداد تلك الأموال، مشددا على أن سويسرا ليست لها مصلحة في الحفاظ على الأصول التي تم تجميدها.
وتابع "السلطات السويسرية جمدت 410 ملايين فرانك سويسري لمسئولين مصريين، وأشار إلى أنه كلما أسرعت السلطات المصرية في الإجراءات القضائية اللازمة ساعدت سويسرا على استعادة هذه الأموال وإحضارها إلى مصر.

ولفت السفير السويسري إلى أن عملية "إعادة الأموال" قد تستغرق وقتا طويلا ولا يمكن تحديد فترتها الزمنية لأن أي دولة قائمة على القانون تعطى لكل شخص حق الدفاع على نفسه، فحتى الحكم الصادر على حبيب العادلي، وزير الداخلية السابق، لم ينه الأمر.

وأوضح أنه ليس من الممكن تحديد حجم ثروة مبارك وحدها، حيث إن الأموال التي تم تجميدها لا تخص مبارك وحده، ولكن مجموعة من الأشخاص الفرعيين وحول ما إذا كان سيتم استعادة الأموال المصرية كاملة، قال إنه في حالة صدور حكم من المحكمة المصرية سيتم إعادة جميع الأموال غير المشروعة وليس مجرد نسبة معينة منها.

وقال دومنيك وفورجلر إنه في حالة عقد صفقة بين الأشخاص الذين تم تجميد أموالهم وبين السلطات المصرية فسيكون للسلطات الحق في تجميدها، حيث لا يوجد ما يسمى بسرية الحسابات في البنوك.

وأوضح وفورجلر أن مصر طلبت تجميد أموال بعض الأشخاص الآخرين، الذين لم يسمهم، وقد شرح الجانب السويسري البيانات والمعلومات المطلوبة لتجميد الأموال.

وقال السفير إن القانون السويسري يفرض على المصارف إفشاء أي معلومات تتعلق بالحسابات في حالة الضرورة، لذلك وأكد على ضرورة إصدار حكم قضائي يثبت عدم شرعية تلك الأموال، مشددا على سرعة إثباتها.

فيما قال باسكال جوسان، رئيس وحدة التعاون الثنائي بوزارة العدل السويسرية: "تلقينا طلب المساعدة من مصر بعد قرار تجميد الأصول ثم تلقينا طلباً إضافيا في نهاية شهر مارس، وطرحنا عددًا من الأسئلة على الجانب المصري بخصوص هذا الشأن، وتلقينا إجابات منهم ونحن نتطلع لتبادل المساعدة القانونية".

وشدد على أن عملية تبادل التعاون الأمني بين مصر وسويسرا مستمرة حتى في حالة حدوث مشكلة في مرحلة فإن ذلك لا يعنى إنهاء تلك العملية.

وأوضح: "ينبغي إتباع بعض القواعد للحصول على أدلة نقدمها للمحكمة وحتى لا يتم رفضها"وأكد أن السلطات المصرية يجب عليها إثبات الطبيعة غير المشروعة لتلك الأصول.
واستطرد باسكال: "في حالة صدور حكم غيابي فذلك لا يعوق عملية إعادة الأموال"، مشيرا إلى ضرورة أن يكون الحكم الجنائي المصري يتوافق مع القضاء السويسري.

وفى سؤال حول ما إذا كانت سويسرا ستقوم بإعادة الأموال في حالة صدور حكم من المحكمة الجنائية أو المدنية قال باسكال إن الأمر يتوقف على كل قضية بشكل منفرد والإجراءات المتعلقة بها.
ومن جانبه قال دانيال فبليسكلاف مدير معهد دافل لاستعادة الأموال المجمدة، إن الحصول على المعلومات بشأن الحسابات التي يتم التحقيق بشأنها لا يحتاج إلى أمر قضائي من الجانبين، فيما تحتاج عملية إعادة الأصول التي يملكها الأفراد إلى أمر محكمة.

وفيما يتعلق بإمكانية تسليم أي من المتهمين الهاربين إلى مصر، أوضح أنه في حالة عدم وجود معاهدة تسليم المتهمين بين البلدين فهناك قانون سويسري يسمح بتسليم المتهمين إلى بلادهم.
بينما قال ديبر كفالارى، رئيس قسم القانون الدولي بوزارة الخارجية السويسرية، إن بلاده تعطى الوقت اللازم للسلطات المصرية لاتخاذ إجراءاتها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://almosare.yoo7.com
 
نجميد 410 فرانك سويسري ؟؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الأبطال :: الطب ( عام ورياضي ) :: هل تعلم :: هـــل تعـــلــم والأخبار العالمية-
انتقل الى: